اخبار وثقافة

الرواق الفلسفى يقدم ندوة عن “هيباتيا” فى مكتبة مصر الجديدة.. غدا

ثقافة أول اثنين:


تنظم مكتبة مصر الجديدة فى الخامسة من مساء غد الإثنين الرواق الفلسفى التى يقدمه عماد العادلى بصفة  شهرية ويهدف إلى تعريف القارئ بالتيارات والافكار الفلسفية على مدى تاريخ الفلسفة الطويل من خلال محاورات ومناقشات.


ويلقى الرواق الفلسفى هذا الشهر الضوء على ذكرى ميلاد عالمة الرياضيات والفيلسوفة المصرية «هيباتيا»، الذى يقدر على أنه كان فى شهر نوفمبر من عام 355 ميلاديًا باعتبارها شهيدة الفلسفة.


وقال عماد العادلى: “أصبحت هيباتيا السكندرية، ذات التعليم العالى، حكيمة وفيلسوفة زمانها، وعززت دراستها بالسفر إلى أثينا وإيطاليا، ودرست هناك عدة علوم، ووجهت وهى فى عمر الـ31 نشاطها بقوة نحو تعلم وتفسير النصوص القديمة ، ولأسباب دينية  جرى اغتيالها على يد مجموعة من الأشخاص بقيادة شخص يدعى بيتر وعملية اغتيالها صدمت الإمبراطورية الرومانية، وأطلق عليها محبوها “شهيدة الفلسفة”.


وأشار إلى أن هيباتيا خلال العصور الوسطى، اختيرت كرمز للفضيلة المسيحية، فيما يعتقد العلماء أنها كانت جزءًا من أساس أسطورة سانت كاترين بالإسكندرية، وخلال عصر التنوير أصبحت رمزًا للمعارضة الكاثوليكية.


وقد تأثرت هيباتيا بفكر أفلوطين الذي عاش في القرن الثالث الميلادي، الذي كان يفضل الدراسة المنطقية والرياضياتية بدلاً من المعرفة التجريبية، ويرى أن للقانون أفضلية على الطبيعة وحياة العقل لأتباع أفلوطين كان الهدف منها الاتحاد مع الصوفية.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى