اخبار وثقافة

أنقذ 200 مليون إنسان.. نوبل تحتفى بالذكرى الـ124 لميلاد هاوارد ولتر فلورى

ثقافة أول اثنين:

احتفت جائزة نوبل العالمية، بذكرى ميلاد هاوارد ولتر فلوري الـ124، حيث ولد فى مثل هذا اليوم 24 سبتمبر لعام 1898، ورحل عن عالمنا فى 21 فبراير 1968، بعد أن حاز على جائزتها عام فى الطب 1945.. فماذا قدم للإنسانية؟


 


يعرف هاوارد ولتر فلوري بأنه حمل رتبة الجدارة الفرنسية، فهو زميل للجمعية الملكية وزميل لكلية الأطباء الملكية، هو عالم صيدلة وأمراض أسترالي، تقاسم جائزة نوبل في الطب لعام 1945 مع السير إرنست بوريس تشين، والسير ألكسندر فليمنغ، لدوره في تخليق عقار البنسلين، الذي قُدّر أنه أنقذ أكثر من 200 مليون شخص، وبالتالي يعتبره المجتمع العلمي والطبي الأسترالي أحد أعظم شخصياته، وقد وصفه رئيس الوزراء الأسترالي السابق الأطول حكمًا السير روبرت منزيس بأنه “في ما يتعلق بسلامة العالم، كان فلوري أهم رجل وُلد في أستراليا على الإطلاق”.


 


على الرغم من حصول فلمنج على معظم الفضل في اكتشاف البنسلين، فإن فلوري هو الذي أجرى أول تجارب سريرية على الإطلاق في عام 1941 للبنسلين في مستشفى رادكليف في أكسفورد على شرطي مريض من أكسفورد. 


 


بدأ المريض يتعافى لكنه توفي لاحقًا لأن فلوري لم يكن قادرًا في ذلك الوقت على إنتاج ما يكفي من البنسلين. فلوري وتشاين هما اللذان جعلا من البنسلين علاجًا مفيدًا وفعالًا، بعد أن تم التخلّي عن المهمة بسبب أنها صعبة للغاية. 


 


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى