اخبار وثقافة

تعرف الفيلسوف شوبنهاور.. طيب تعرف أفكاره

ثقافة أول اثنين:


يعد الفيلسوف شوبنهاور من أشهر الفلاسفة فى القرن التاسع عشر وقد ولد فى 21 فبراير عام 1788، وهو فيلسوفٌ ألماني، أشهر أعماله كتاب العالم إرادة وفكر.


 اشتهر شوبنهاور بآرائه وفلسفته التشاؤمية، فروحه التشاؤمية طغت على حياته وفلسفته، وتوفى بسبب قصور فى القلب فى 21-9-1860 أثناء الجلوس فى المنزل على الأريكة مع قطة له.


أفكار شوبنهاور


الوجود يقوم على أساس من الحكمة والخبرة والغائية، وأن كل شيء فى الوجود دليل صادق على إدارة الفاعل وقدرته وحكمته وخبرته وإتقانه.


 


دفع مزاج شوبنهاور به إلى اختيار نوعية معينة من الكتب، وكان اختياره منصباً على دراسة بوذا ثم كتب الديانة الهندية، وتعمق لديه الإحساس بأن الحياة شر، وأن الحياة ليس فيها إلا الألم والمرض والشيخوخة والموت. 


يعلى شوبنهاور من شأن الدافع الجنسى لدى الإنسان والحيوان، ويجعل منه الركيزة الأساسية التى تدور عليها حياة الفرد والجماعة، بل يجعل منه الأساس الأوحد الذى تدور عليه الحياة عند كل الكائنات، وبخاصة الإنسان، ومن ثم فإن الجنس هو مفتاح السلوك الإنساني، وعلى أساس منه يمكن تفسير كل سلوك إنسانى من الألف إلى الياء.




 أشهر آراء شوبنهاور :


– إن الأنانية تثير قدرًا من الرعب؛ بحيث إننا اخترعنا السياسة لإخفائها، ولكنها تخترق كل النقب وتفضح نفسها لدى كل مصادف.


– الحسد أعلى درجات الاحترام فى ألمانيا.


– لا يمكن لمعدوم الذكاء أن يراه.


– التضحية باللذة فى سبيل تجنب الألم مكسب واضح.


– أقصى أهداف الحاسد زوال نعمة المحسود.


– كل أمة تسخر من الأمم الأخرى، وكلهم على حق


– حياة الوحدة مصير كل الأرواح العظيمة.


– المهارة تصيب هدفا لا يمكن لأحد أن يصيبه، أما العبقرية فتصيب هدفا لا يمكن لأحد أن يراه. 


– الشرف لا يجب أن يكتسب، بل يجب فقط ألا يُفقد 


– ذوو النفوس الدنيئة يجدون لذة فى التفتيش عن اخطاء العظماء. 


– من الصعب أن تبقى هادئا إن لم يكن لديك ما تفعله 


– الأصدقاء والمعارف أضمن طريقة لتحقيق الثروة. 


– التغيير هو وحده الأبدى الدائم الخالد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى