Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار وثقافة

لوحة لـ فان جوخ.. تصلح إعلانا للتحذير من التدخين

ثقافة أول اثنين:


أعترف أن هذه هى المرة الأولى التى أشاهد فيها لوحة “رأس هيكل عظمى مع سيجارة مشتعلة”، للفنان العالمى فان جوخ، أبدعها فان جوخ فى سنة 1886، إلا أن الانطباع الأول عن اللوحة هو أنها تصلح إعلانا للتحذير من التدخين، فهى بلا شك واحدة من أكثر أعمال فان جوخ رعبًا، وهى على الأرجح أكثر لوحاته تميزًا أثناء فترة وجوده فى أنتويرب.


بدأ فان جوخ (1853 – 1890) فى الرسم أواخر العشرينات من عمره، وقبل ذلك كان يعمل فى شركة التعامل الفنى الخاصة بعمه فى لاهاى، وعلى الرغم من شهرة فنسنت فان جوخ إلا أنه لم يحقق أى نجاح مهنى خلال حياته، فقد باع لوحة واحدة فقط وهو على قيد الحياة قبل وفاته بسبعة أشهر، مقابل 400 فرنك فقط.


وذكر المؤرخون عن حياة فان جوخ أمورا كثيرة منها أنه كان مريضا نفسيا، بينما ذهبت دراسة حديثة إلى أنه لم يكن يعانى من أمراض طوال حياته بل من مشكلة فى شرب الكحول، جاء ذلك وفقا لتحليل صدر عن المتحف الهولندى المهتم بأعماله وحياته، ونشرته وكالات إخبارية.


وأعلن نحو 30 خبيرا طبيا دوليا أن فان جوخ كان مدمنا للكحول على الأرجح، والذى كان السبب فى معاناته الكبيرة خلال الأشهر الثمانية عشر الأخيرة من حياته.


قدم فان جوخ سلسلة من اللوحات بين عامى 1881 و1885، تهتم بالقرويين والطبقة العاملة، حيث كان يملك تعاطفا معهم ألهم لوحاته.


هيكل عظمي مع سيجارة مشتعلة




 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى