Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار وثقافة

عبد الرحمن الأبنودي في مواجهة كوكب الشرق.. ماذا جرى؟

ثقافة أول اثنين:


وضعت الأيام الشاعر الكبير الراحل عبد الرحمن الأبنودي في مواجهة أم كلثوم أكثر من مرة واليوم وفى ذكرى وفاة شاعر العامية الأشهر نتذكر المواقف التي جمعته بكوكب الشرق والبداية مع الستينات من القرن العشرين.


خلال ثورة اليمن حينما طلب الملحن عبدالعظيم عبدالحق من الأبنودي شعرا عن الثورة، فكتب الأبنودي الكلمات لعبد العظيم، ثم وصل الشعر إلى صلاح جاهين الذي نشره في جريدة الأهرام، فاتصل بعدها الإعلامي وجدي الحكيم بالخال يبلغه أن سومة تريد أن تغني هذه الكلمات، فكان رد الأبنودي أنه كتب الشعر لصديقه عبد العظيم، ويجب أن يستأذنه ليتنازل عن الأغنية لسومة، لكن الأخير رفض التنازل إلا بشرط أن يلحن الأغنية، فوقف المشروع واعتبرت أم كلثوم أن الأبنودي يقارنها بعبد العظيم.


وأخيرا جاء العندليب ليضع المسمار الأخير في نعش علاقة الأبنودي وكوكب الشرق، عندما سمعت الأخيرة كلمات “ابنك يقولك يا بطل هاتلي نهار.. ابنك يقولك يا بطل هاتلي انتصار”، – الذي قام بغناءها عبد الحليم بعد ذلك – فطلبت من كمال الطويل أن تغنيها، وبالفعل أبلغ الأخير “الأبنودي” برغبة كوكب الشرق، وبحسب الأبنودي: «قررت أم كلثوم أن تغنى هذه الكلمات، وقالت لكمال الطويل: (أنا عايزة أغنّى الأغنية دي)، فرد (الطويل): (الصعيدي اللي هناك هو اللي كاتبها )، فقالت أم كلثوم: (لأ.. ده بيكرهني.. روح أنت قوله).


وجاء الطويل ليكلمني، وروى لي ما حدث، لكني قلت له: (دي تالت مرة أم كلثوم تعمل فيّا الحركة دي.. وعموما أنا ماليش دعوة روح قول لعبدالحليم.. إذا كنت لم أضحِ بعبدالعظيم عبدالحق هل معقول أضحِّى بعبدالحليم؟) وذهب الطويل، وبالطبع كان رد عبدالحليم جاهزًا، وعاد إلى أم كلثوم التي قررت ألا تتعاون معي أبدًا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى