اخبار وثقافة

كل ما تريد معرفته عن قلعة إيفرى الشهيرة بسفك الدماء

ثقافة أول اثنين:


تعتبر قلعة إيفرى من بين القلاع الشهيرة التى تضممت قصصا عن الخيانات وسفك الدماء، ومن بين القصص التى تحيط بقلعة إيفرى أن الكونتيسة أوبرى، التى قامت ببناء القلعة، أعجبت بها لدرجة أنها قتلت المهندس المعمارى لانفريد لمنعه من بناء قلعة أخرى مثلها.



القلاع القديمة


وقد قُتلت هى على يد زوجها الذى كان يرغب في امتلاك القلعة بنفسه، وظلت القلعة مثيرة للإعجاب لأنها واقعة على الحدود بين نورماندي ومملكة فرنسا التي تعتبر قلب العديد من النزاعات، وفقا لما ذكره موقع ancient orgnins.


فى القرن الحادي عشر، لم تكن الحدود بين نورماندي وفرنسا خطًا واضحًا على الخريطة، ولم يتم تحديدها من خلال عوائق جغرافية كبيرة، ولم يكن هناك أى حواجز لغوية، وكان الناس آنذاك يعبرون هذه الحدود باستمرار ويعيدون عبورها، ويعملون ويتاجرون ويعيشون على جانبيها.


كما تعتبر القلعة واحدة من أقدم وأقوى التحصينات على الحدود النورماندية الفرنسية، كانت قلعة إيفري الهائلة الواقعة فوق نهر أور واحدة من تلك القلاع الحدودية المرغوبة للغاية، لقد قيل إن إيفري كانت نموذجًا للبرج الأبيض في لندن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى