اخبار وثقافة

قصور الثقافة تطلق الملتقى الـ13 لثقافة المرأة بالعريش ضمن مشروع “أهل مصر”

ثقافة أول اثنين:

تطلق الهيئة العامة لقصور الثقافة، غدا الأربعاء، فعاليات الملتقى الثقافى الثالث عشر لثقافة وفنون الفتاة والمرأة، بالعريش وبئر العبد والشيخ زويد بمحافظة شمال سيناء، ضمن مشروع “أهل مصر” المعني بأبناء المحافظات الحدودية، ويستمر الملتقى حتى 13 أكتوبر.


 


وقال عمرو البسيوني، رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة، إن الملتقى يأتي استمرارا للفعاليات المنفذة بشمال سيناء ضمن خطة التنمية الشاملة، برعاية ودعم د. نيفين الكيلاني وزير الثقافة، وضمن برامج العدالة الثقافية المعنية بتنمية وتطوير مهارات الفتيات والسيدات المصريات من سكان المحافظات الحدودية وذلك في إطار خطط الدولة ومشاريعها التنموية وخاصة في سيناء.


 


وأضاف البسيوني أن الملتقى يقام بالتزامن مع الاحتفال باليوبيل الذهبي لنصر أكتوبر المجيد، خاصة بعد عودة الأمن للمحافظة، مؤكدا أنه يعد بمثابة منصة حية لإتاحة فرصة التعلم والمعرفة وتبادل الأفكار والخبرات والتفاعل من خلال ورش العمل والنقاشات التي تخص قضايا المرأة.


 


من جانبه أشار المخرج أحمد السيد، عضو اللجنة العليا لمشروع أهل مصر، إلى أن الملتقى يستضيف 200 مشاركة من فتيات وسيدات من محافظات شمال وجنوب سيناء، الوادي الجديد، البحر الأحمر، حلايب وشلاتين، أبو رماد، مرسى مطروح، أسوان، بالإضافة إلى عدد من مناطق الإسكان الآمن بديل العشوائيات في القاهرة ومنها ” الأسمرات” وبمشاركة إحدى جمعيات دور الأيتام، ورعاية المكفوفين ومؤسسة مصر الخير. ومن المقرر أن يتم تقسيم المشاركات خلال فترة تنفيذ المشروع وفقا للفئة العمرية ومواهبهن وميولهن لتحقيق مزيد من التفاعل والتواصل.


 


وأوضحت د. دينا هويدي، مدير عام ثقافة المرأة والمشرف التنفيذي للملتقى، أن الملتقى يشمل عدة فعاليات تتنوع ما بين المحاضرات، اللقاءات التوعوية، الأمسيات الثقافية، بالإضافة إلى 10 ورش إبداعية منها 7 ورش فنية للتدريب على الحرف اليدوية البيئية التراثية الممثلة في الجلود الطبيعية، الخيامية، التفصيل والتطريز السيناوي، الحلي والمشغولات التراثية السيناوية، وكذلك الحرف المعاصرة كإعادة التدوير، المكرمية والإكسسوارات. وثلاث ورش للإبداع الفني في مجال كتابة القصة القصيرة، كتابة السيناريو والحوار وإخراج الأفلام، ويضم في برنامجه زيارة عدد من المناطق الأثرية والتاريخية لتوثيق تراث المدينة، وزيارة لميناء العريش للتعريف بمشاريع الدولة وخططها لتنمية سيناء. 


 


مشروع “أهل مصر” أحد أهم مشروعات وزارة الثقافة لأبناء المحافظات الحدودية، يضم في لجنته العليا المخرج هشام عطوة مستشار وزارة الثقافة لشئون الأنشطة الثقافية والفنية، وتقام فعاليات الملتقى بالعريش بالتنسيق بين الإدارة المركزية للدراسات والبحوث برئاسة د. حنان موسى، وإقليم القناة وسيناء الثقافي برئاسة أمل عبد الله، وفرع ثقافة شمال سيناء بإدارة أشرف المشرحاني، والهدف العام للمشروع، تعزيز قيم الانتماء والولاء للوطن من خلال التوعية بتاريخه وتراثه وثقافاته وفنونه، الأمر الذي يسهم بشكل فعّال في بناء الشخصية المصرية. كما يعمل المشروع على التعريف بالثقافة المحلية والتراث بالمحافظات الحدودية بشكل يسهم في الحفاظ على الهوية الثقافية لهذه المحافظات والتأكيد عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى