اخبار وثقافة

ناشرون ومثقفون يؤدون واجب العزاء فى الروائى الكبير كمال رحيم بالتجمع الخامس

ثقافة أول اثنين:


حرص عدد من المثقفين والناشرين فى تقديم، واجب العزاء في الكاتب والروائي الكبير كمال رحيم، الذي رحل عن عالمنا صباح الجمعة 29 سبتمبر الماضي بمسجد الشرطة بالتجمع الخامس.


 


وحضر العزاء عدد كبير من الأسرة والمقربين والكتاب على منهم الناشر المهندس إبراهيم المعلم، رئيس مجلس إدارة دار الشروق وأميرة أبو المجد العضو المنتدب لدى الشروق، والناشرة الدكتورة فاطمة البودي رئيس مجلس إدارة دار العين للنشر، ولفيف من أعضاء نادي القصة، وعدد كبير من أهل وأصدقاء الروائي الراحل.


 


جدير بالذكر أن الرواية الأخيرة للروائي كمال رحيم وهي “وكسة الشاويش” صدرت منذ أيام فقط عن دار الشروق، والرواية تكشف عن تفاعلات نفسية وتشابكات مجتمعية ينسجها الكاتب الروائي الكبير كمال رحيم عبر لعبة سرد مثيرة مشغولة بأناقة مدهشة.


 


وكمال رُحَيِّم؛ كاتبٌ وروائي، حاصل على درجة الدكتوراه في القانون من جامعة القاهرة، وقد صدرت له خمسة مؤلفات قانونية، وإحدى عشرة رواية؛ منها ثلاثية اليهود (المسلم اليهودي، وأيام الشتات، وأحلام العودة)، والتي تُرجمت إلى ثلاث لُغات (الإنجليزية، والألمانية، واللغة الأرمنية).


 


وقد حصل على العديد من الجوائز؛ منها: جائزة نادي القصة (أربع مرات؛ عن قِصَصه القصيرة)، وجائزة الدولة التشجيعية في الأدب سنة 2005، وجائزة اتحاد الكُتاب في الرواية سنة 2021، ثم جائزة الدولة التقديرية في الأدب سنة 2022 عن مُجمل أعماله.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى