اخبار وثقافة

بعيدا عن الروايات.. كتب تحولت إلى أعمال فنية أخرها 55 مشكلة حب

ثقافة أول اثنين:

يبدو تحويل نص سردي سواء قصصي، أو روائي إلى عمل فني أمر مألوف ومعتاد للجمهور وصناع الدراما معا، لكن تحويل كتب بعض الكتب خاصة تلك التي تكون موضوعاتها خاصة بالتنمية البشرية أو علم النفس، لم تكن شائعة بل تكاد تكون غير موجودة في الدراما المصرية والعربية إلا قليلا، لكن في السنوات الأخيرة بدأ بعض صناع السينما والتليفزيون والمسرح الاتجاه إلى تلك الكتب وتحويلها إلى فنية.


 


ومؤخرا تم تحويل كتاب “55 مشكلة حب” للدكتور مصطفى محمود إلى مسلسل فني يعرض على شاشة قنوات ON دراما وON  TV، يحمل اسم “الفريدو” ويتكون من 4 حكايات، كل حكاية 10 حلقات، وتحمل أول قصة من الجزء الأول عنوان “ألفريدو”، مسلسل “55 مشكلة حب” مأخوذ عن كتاب 55 مشكلة حب، للدكتور مصطفى محمود، من تأليف عمرو محمود ياسين وإنتاج أحمد عبد العاطى برعاية الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية، ليفتح بابا جديدا من المعالجات لكتب التنمية البشرية واليوميات، البعيدة عن العمل الروائى الذي يسهل كثيرا على المعالج في معالجته الفنية سواء من ناحية البناء الدرامى والحبكات والحوار الذى يكون غالبا مأخوذ عن النص الروائي.. وفى السطور التالية نقدم بعض من تلك الكتب التي تحولت إلى أعمال فنية:


 

الوعد الحق


عن كتاب هو أقرب إلى فن السير القصصية باسم “الوعد الحق” لطه حسين، والمخرج إبراهيم عز الدين هو من المخرجين المصريين الأوائل الذين درسوا وعاشوا فى الولايات المتحدة الأمريكية، وكان يعمل مساعدا للمخرج سيسيل دى ميل صاحب “الوصايا العشر”، و”شمشون ودليلة”، وذلك بحسب الصورة التى نشرتها مجلة الكواكب فى عام 1949، وحاول إبراهيم عز الدين أن يقدم تجربة مصرية تحاكى أفلام دى ميل، وبالفعل وجد ضالته فى كتاب الدكتور طه حسين “الوعد الحق”، والذى قدمه فى فيلم سينمائى بعنوان “الوعد الحق”، وقام بكتابة السيناريو، الذى راجعه طبعا الدكتور طه حسين.


 


وصور الفيلم العرب فى أواخر عصر الجاهلية ومع ظهور الإسلام، حيث عاش العبيد إلى جوار الأسياد، يعبدون الأوثان، فلما جاء البشير كان العبيد هم أول من ساند الرسالة، وصور الفيلم حالة الجهل التى عاش فيه البعض، وتحديدا سادة قريش حيث كان هناك نموذجان بارزان فى العمل دراميا وهما النموذج الأول يتذرع بالإيمان مثل عمار بن ياسر، وبلال بن رباح، وعبد الله بن مسعود، والنموذج الثانى أبو لهب وأبو جهل وسادة من قريش يتمتعون بمكانة اجتماعية مرموقة تدفعهم إلى إيذاء وتعذيب المؤمنين. وقام ببطولة الفيلم عدد كبير من نجوم السينما المصرية وقتها ومنهم “كوكا، وعماد حمدى، وعباس فارس وسراج منير”، وكان عرضه السينمائى الأول فى عام 1951.


 


 

رجال ريا وسكينة


في عام 2005، عرض على الشاشة الصغيرة مسلسل “ريا وسكينة” من بطولة النجمة الكبيرة عبلة كامل، ويدور عن القصة الحقيقة لريا وسكينة السفاحتان التي قتلا العديد من النساء في بداية العشرينيات من القرن الماضي وتعد الحادثة أول تنفيذ لحكم الإعدام على سيدات في مصر، وأُخذ المسلسل عن كتاب رجال ريا وسكينة للكاتب صلاح عيسى، وكان عيسى ألف كتاباً بعنوان “ريا وسكينة.. سيرة سياسية واجتماعية”، كشف فيه بالوثائق معلومات جديدة عن تجربتهما، عكس ما يدور في أوهام وخيالات المصريين.


 

علاقات خطرة


في عام 2022، قام المخرج المسرحي مايكل مجدى، بتحول بعض القصص الواردة في كتاب “علاقات خطرة” للدكتور محمد طه، وهو الكتاب الأكثر مبيعا في عدد كبير من المكتبات لمدة أعوام إلى مسرحية تناقش مشاكل غاية فى الأهمية للمجتمع، فهو يركز بشكل كبير جدًا على فكرة علاقة الآباء بالأبناء، بالإضافة إلى توضيح معنى العلاقات الخطرة، وتأثيرها نفسيًا ومجتمعيًا على حياتنا، حصد العديد من الجوائز منها جائزة لجنة التحكيم الخاصة لأفضل عرض جماعي من المهرجان القومي للمسرح المصري في دورته الخامسة عشرة.


 

مذكرات زوج


خلال موسم مسلسلات رمضان 2023، عرض مسلسل “مذكرات زوج” الذى يقوم ببطولته الفنان طارق لطفى في إطار اجتماعي كوميدي حول المشكلات الزوجية والعائلية، فكرة المسلسل مأخوذة من كتاب مذكرات زوج للكاتب الراحل أحمد بهجت وهو كتاب ساخر يرصد مشاكل الحياة التي يواجهها الزوج المصري كمتطلبات الأبناء، وسد احتياجات المنزل المختلفة، ومحاولة التوفيق الدائم بين عائلته وبين زوجته وعائلتها بطريقة كوميدية ساخرة، ويعد هذا المحور الأساسى للمسلسل وهو اليوميات العادية بين رجل وزوجته مع التركيز على التفاصيل الاجتماعية وهو ما اعتمد عليه كاتب السيناريو محمد سليمان عبد المالك بالأساس.


 

بالطو


خلال العام الحالي 2023، حقق مسلسل “بالطو” نجاحا كبيرا، بعد عرضه  والمسلسل مأخوذ عن كتاب يحمل نفس الاسم عبارة عن يوميات لمؤلفه أحمد عاطف التي سجلها خلال عمله بإحدى الوحدات الصحية، وكانت وحدة الحاج هيثم، وهي ليست رواية لها حبكة وشخصيات رئيسية وثانوية وصعود درامي للأحداث، وإنما يوميات تقوم بشكل أساسي على السرد الذي يقدمه الكاتب عن مواقف تمر به في حياته الشخصية، وينعكس في ظله شخصيات أخرى يروي عنهم ويحكي عن تفاصيلهم، ولكنه يركز على ذاته في هذا الحكي، وهو أقرب إلى الوضوح والمباشرة والتلقائية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى