اخبار وثقافة

العثور على مومياء عمرها ألف عام فى بيرو.. اعرف الحكاية

ثقافة أول اثنين:


عثر علماء الآثار فى قلب ميرافلوريس بالعاصمة ليما وبالتحديد فى موقع مركز هواكا بوكلانا على بقايا مومياء عمرها 1000 عام، يعود تاريخها إلى بداية ثقافة يشسما (1100-1100).


تعود المومياء لامراة بالغة ذات فك سليم وشعر بني طويل، وقد تم العثور عليها بجانب الأواني الخزفية والمنسوجات وأشياء أخرى داخل مقبرة تحت الأرض، وفقا لما ذكره موقع ancient orgnins.


المومياء


 


وعثر على المومياء في وضعية الجلوس وأرجلها مثنية، وقالت عالمة الآثار وقائدة فريق التنقيب البيروفى ميريلا: “من المثير للاهتمام أنه عثر على المومياء في قلب ميرافلوريس وسط المدينة، وتحيط به المباني والمنشآت الحديثة ولا يزال موقع مهم محفوظ “.


وأوضح الباحثون: كانت هذه المومياء ساقيها مثنيتين وقدميها متقاطعتين، وتحتوي اليد اليسرى على كيس منسوج أخضر اللون به قطع معدنية كان الناس المنتمون إلى ثقافة اليشسما يضعون الطين حول الجسم ، مما يتسبب في تحلل أي ألياف نسيجية، وبالتالي فإن الحفاظ عليه في هذه الحالة يأتي بمثابة مفاجأة.


وظل الموقع مركزًا احتفاليًا مهمًا لهؤلاء الأشخاص في عصور ما قبل التاريخ، وتشير الأدلة إلى أن استخدامه الأساسي كان كموقع للمناسبات الاحتفالية، على الرغم من احتمال حدوث أنشطة إدارية أخرى هناك، يرجع الفضل إلى شعب يشسما في بناء ما لا يقل عن 16 هرمًا والسيطرة على الساحل الأوسط لبيرو الحديثة، حتى ظهور إمبراطورية الإنكا.


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى