اخبار وثقافة

إعلان أسماء منظِّمات بينالى الشارقة فى دورته الـ16

ثقافة أول اثنين:


أعلنت مؤسسة الشارقة للفنون، عن القيّمات الخمس لبينالى الشارقة 16 المزمع إقامته في فبراير 2025، وهنّ: ناتاشا جينوالا (مديرة فنية لمهرجان كولومبوسكوب في كولومبو، وقيّمة مساعدة في متحف جروبيوس باو في برلين)، وأمل خلف (مديرة البرامج في كيوبت في لندن، وقيّمة المعارض في جاليري سربنتين في لندن)، وزينب أوز (قيّمة مستقلة مقيمة بين إسطنبول ونيويورك)، وعلياء سواستيكا (مديرة مؤسسة بينالي جوغيا في يوغياكارتا)، وميجان تاماتي كيونيل (قيّمة وكاتبة مقيمة في نيوزيلندا ومتخصصة بفن ماوري والسكان الأصليين)، وستعمل القيّمات على صياغة مشاريع منفصلة ومتصلة في آن معاً، والتي تعبر بمجملها عن طيف متنوع وعالمي يعكس مختلف جوانب الفن المعاصر.


وفي هذا السياق، قالت حور القاسمي، رئيس مؤسسة الشارقة للفنون: “يتبنى بينالي الشارقة مقاربة عالمية واسعة وتوجهات لا مركزية، وهذا ما يظهر جلياً من خلال اجتماع خمسة أصوات فريدة في نسخته السادسة عشرة، إذ دأبت كل واحدة من القيّمات على دعم وتطوير الممارسات الفنية والمنح الدراسية في السياقات المحلية والدولية، وسوف يكون بينالي الشارقة 16 بمثابة فرصة مثالية لرؤية تفاعل وتواشج أفكارهن مع بعضها البعض، وتتويجها عبر ترسيخ التعددية في معاينة الفن المعاصر والممارسات الثقافية”.


قيمات بينالى الشارقة


وتعمل كل من جينوالا، وخلف، وأوز، وسواستيكا، وتاماتي كيونيل خلال البينالي، على تطوير مشاريع محددة تقيم فيما بينها حواراً بصرياً خلّاقاً وملهماً، وتقارب في الوقت نفسه تاريخ البينالي الممتد لثلاثين سنة، بوصفه منصة للتجريب الفني والحوار المتصل بالموضوعات النقدية في الفن المعاصر، وستدعو كل قيمة مجموعة من الفنانين الذي ينتمون إلى مرجعيات مختلفة واختصاصات متنوعة، لتسليط الضوء على المواهب المكرسة والناشئة في الفنون البصرية وفنون الأداء والموسيقى والإصدارت.


وستقام فعاليات البينالي بين شهري فبراير 2025، في عدة مواقع موزعة على امتداد الشارقة، انطلاقاً من العلاقة الوثيقة التي تربط المؤسسة بالمجتمعات المتنوعة التي تحتضنها الإمارة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى