Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار وثقافة

تاريخ الحج.. علاقة سيدنا آدم ببناء الكعبة

ثقافة أول اثنين:


الكعبة المشرفة قبلة المسلمين في صلواتهم كما أنها أول بيت يوضع للناس، ويطوف حولها الحجيج من زوار بيت الله الحرام أثناء أداء فريضة الحج، فهى أول بيت يوضع فى الأرض، ولا يمكن ذكر المسجد الحرام دون ذكر الكعبة، إذ يبدأ تاريخ المسجد بتاريخ بناء الكعبة المشرفة، وذكرت فى القرآن بعدة أسماء منها البيت العتيق، البيت، الكعبة، البيت المحرم، أول بيت.


الكعبة المشرفة قبلة المسلمين في صلواتهم كما أنها أول بيت يوضع للناس إذ يقول تعالى في سورة آل عمران بالآية السادسة والتسعين “إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِلْعَالَمِينَ”، وكما ذكرنا لا يمكن ذكر المسجد الحرام دون ذكر الكعبة، إذ يبدأ تاريخ المسجد بتاريخ بناء الكعبة المشرفة كما ورد في كتاب “سبل الهدى والرشاد في سيرة خير العباد”، لمحمد بن يوسف الصالحي.


وتفيد الروايات التاريخية أن الكعبة بنيت عدة مرات عبر التاريخ، على يد: الملائكة وآدم وشيث بن آدم وإبراهيم وإسماعيل والعمالقة وجرهم وقصى بن كلاب وقريش وعبد الله بن الزبير عام 65 هـ، والحجاج بن يوسف عام 74 هـ، والسلطان مراد الرابع عام 1040 هـ، والأخير وضع الباب المذهب الموجود حاليا للكعبة.


وبحسب كتاب “تفسير السمعانى 1-4 ج 1(ص98)” تأليف أبى مظفر منصور بن محمد/السمعانى المروزى، فإن الله تعالى بنى فى السماء بيتا هو البيت المعمور، ويسمى صراح، وأمر الملائكة أن يبنوا فى الأرض الكعبة على قدره ومثله، وقيل أن أول من بنى الكعبة هو آدم، فاندرس ذلك زمان الطوفان، ثم أظهره الله تعالى لإبراهيم حتى بناه، وذلك وفقا لما ذكر فى الأخبار الطوال للمؤلف أبو حنيفة الدينورى.


ويذكر الكتاب أيضا عن بن كثير، أن الناس اختلفوا حول أول من بنى الكعبة، فقيل الملائكة قبل آدم، وروى عن هذا أبى جعفر الباقر محمد بن على بن الحسين، وقيل أدم رواه عبد الرازق بن جريج وسعيد بن المسيب وغيرهم، أن آدم بناه من خمسة جبال من حراء وطور سيناء وطور زيتا وجبل لبنان والجودى، فيما روى ابن عباس وكعب وقتادة وهب أن أول من بنى الكعبة هو شيث عليه السلام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى