اخبار وثقافة

مشاهير قتلوا بالسم فى العصور القديمة.. تعرف على أبرزهم

ثقافة أول اثنين:


استخدم السم للقتل منذ العصور القديمة، حيث إنه متوفر بسهولة فى الطبيعة، ومن هنا سوف نستعرض أبرز المشاهير الذين قتلوا بسبب التسمم وفقا لما ذكره موقع هيستورى.


 


1. سقراط (توفى عام 399 قبل الميلاد)


فى عام 399 قبل الميلاد، حاكمت الحكومة الأثينية الفيلسوف سقراط، وكانت تهمته إفساد الشباب ورفض الاعتراف بآلهة الدولة اليونانية، وحكم عليه بالإعدام لكنه قتل نفسه بدلا من التخلى عن معتقداته، وتقول الروايات المعاصرة أن الفيلسوف البالغ من العمر 70 عامًا قتل نفسه بشرب السم، والذى يعتقد المؤرخون أنه سم الشوكران.


 


2 – خوان بونس دي ليون (توفي عام 1521)


في عام 1513، قاد الفاتح الإسباني خوان بونس دي ليون رحلة استكشافية إلى ما يُعرف الآن بفلوريدا، وانتهت محاولته لاستعمار الأراضي لإسبانيا عندما هاجمه سكان كالوسا الأصليون ورفاقه الغزاة، وبحسب ما ورد قتله أحد أعضاء كالوسا بسهم مغموس في النسغ الأبيض اللبني من شجرة مانشينيل، وهي شديدة السمية للإنسان.


 


3. تشارلز فرانسيس هول (توفي عام 1871)


كان الأمريكي تشارلز فرانسيس هول مستكشفًا للقطب الشمالي وقائدًا مشتركًا في رحلة بولاريس، وهي محاولة فاشلة للوصول إلى القطب الشمالي. في أواخر أكتوبر من عام 1871، بدأ هول يشكو من مشاكل في الجهاز الهضمي ومشاكل صحية أخرى، واتهم أعضاء البعثة بتسميمه، وبعد أسبوعين، توفي في كوخه، في الستينيات أجرى الباحثون تشريحًا لجسده ووجدوا مستويات مرتفعة من الزرنيخ في أجزاء شعره وأظافره التي نمت خلال الأسبوعين الأخيرين من حياته، مما يشير إلى أن شكوك هول كانت صحيحة. ومع ذلك، فإن هوية الشخص الذي سممه لا تزال غامضة.


 


4 – جوانجشو (توفي عام 1908)


في عام 1875، في سن الرابعة، أصبح جوانجشو إمبراطورًا لسلالة تشينج، آخر سلالة إمبراطورية حكمت الصين. وأدى اضطراب عام 1898 إلى إزاحته فعليًا من السلطة ووضعه تحت الإقامة الجبرية، حيث أمضى بقية حياته، عندما توفى جوانجوش فى عام 1908 عن عمر ناهز 37 عامًا، بعد عقد من الإقامة الجبرية، كانت هناك شبهات بالتسمم. لكن السجلات الإمبراطورية أشارت إلى أنه مات لأسباب طبيعية، بعد قرن من وفاة جوانجسو، عندما كشف الباحثون المعاصرون أن الشائعات كانت صحيحة: أشارت فحوصات جسده إلى احتوائه على مستويات عالية للغاية من الزرنيخ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى