اخبار وثقافة

رواية “العراة والموتى” تحقق مبيعات مليون نسخة فى عامها الأول

ثقافة أول اثنين:

فى مثل هذا اليوم الرابع من مايو نشرت رواية العراة والموتى للكاتب نورمان ميلر لعام 1948، وظلت الرواية فى قائمة نيويورك تايمز لأكثر الكتب مبيعًا لمدة 62 أسبوعًا.


 

وكانت العراة والموتى الرواية الوحيدة من روايات ميلر التى وصلت إلى المركز الأول على قوائم الأكثر مبيعا بالصحف الأمريكية، وأشاد بها الكثيرون باعتبارها واحدة من أفضل الروايات التى تصور زمن الحرب فى أمريكا وأدرجت فى قائمة تضم أفضل مئة رواية باللغة الإنجليزية فى القرن العشرين من قبل دار مودرن لايبرارى.


 


باع الكتاب الذى صنع سمعة الكاتب أكثر من مليون نسخة من الرواية فى عامها الأول، وثلاثة ملايين نسخة بحلول عام 1981، ولم تتوقف طباعته مطلقًا وما يزال يصنف على أنه واحد من الكتب الأدق في تصوير قتال الأمريكيين فى أثناء الحرب العالمية الثانية، حيث تقدم الرواية عن كثب مقاطع من حياة 13 جنديًا متمركزين فى المحيط الهادئ، وهى وإن كانت قصة خيالية فقد ظهرت بتفاصيل دقيقة.


 


وولد نورمان ميلر فى نيو جيرسي عام 1923 ونشأ فى بروكلين، التحق بجامعة هارفارد وانضم إلى الجيش خلال الحرب العالمية الثانية، بعد تركه للجيش في عام 1946 درس في جامعة السوربون، حيث كتب كتابه العراة والموتى، بناءً على تجاربه العسكرية الخاصة.


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى