اخبار وثقافة

ستيفن كينج يرفض إجراءات إيلون ماسك فى تويتر: لست مضطرا للدفع

ثقافة أول اثنين:


لطالما استخدم روائي الرعب ستيفن كينج تويتر، فلديه أكثر من 7 ملايين متابع، كما أنه يتمتع منذ فترة طويلة بعلامة اختيار زرقاء على ملفه الشخصي مما يطمئن المعجبين بأن حسابه ليس مزيفًا لكن هذه العلامة مثيرة للجدل الآن بسبب التغييرات التي أحدثها أيلون ماسك، الذي اشترى تويتر مقابل 44 مليار دولار العام الماضي.


قبل استحواذ ماسك على السلطة، تلقى كينج مثل غيره من المشاهير علامة زرقاء مجانا لكن ماسك يريد الآن من مستخدمي تويتر أن يدفعوا ثمن العلامة باشتراك شهري قدره 8 دولارات، وهذا لا معنى له بالنسبة لشخص مثل ستيفن كينج.


“الفكرة كما تعلمون لا تتعلق بالتباهي بالعلامة الزرقاء أو أي شيء آخر فأنا أتقاضى راتبي مقابل الكتابة”،  هكذا قال كينغ لمجلة slate  الأمريكية مضيفا: “لست مضطرًا للدفع مقابل الحفاظ على العلامة الزرقاء.. هذا الأمر برمته يشبه نوعًا ما جرح الرأس، لا يبقيني مستيقظًا في الليل ، لكنه غريب “.


وشهد الأسبوع الماضي بدء تويتر  إزالة العلامات الزرقاء “القديمة” تلك التي مُنحت لشخصيات بارزة في ظل النظام القديم بشكل جدي ، وفاءً بوعد قطعه ماسك.


وفي نوفمبر الماضي أطلق ماسك على كينج لقب “أحد أكثر الأشخاص إبداعًا على وجه الأرض” ، مضيفًا: “على الرغم من أنني قد لا أتفق مع كل ما يقوله ، إلا أنني أريد سماعه بالفعل”.


وفي لقاء مع Slate ، أعرب كينج عن إعجابه بإنجازات ماسك في أماكن أخرى. قال: “أعتقد أن أيلون ماسك جعل أشياء السيارة الكهربائية كلها جادة، إن تسلا سيارة رائعة، أنا أملك واحدة “.


من جانب آخر كشف روب سافاج مخرج فيلم “بوجى مان” أنه قد تم عرض الفيلم المأخوذ من قصة  لستيفن كينج صدرت عام 1978 تحمل نفس الاسم  وفى الفيلم تلعب دور البطولة صوفي تاتشر وفيفيان ليرا بلير في دور شقيقتين يطاردهما مخلوق مرعب في منزلهما بعد وفاة والدتهما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى