اخبار وثقافة

وزيرة الثقافة: لا ندخر جهدا إزاء تقديم الخدمات الثقافية والفنية لأهالى محافظة سيناء

ثقافة أول اثنين:


قالت الدكتورة نيفين الكيلانى، وزيرة الثقافة، إن الوزارة بصدد تنفيذ وتفعيل عدد من المبادرات الثقافية التى تم تنفيذها بعدد من المحافظات، ولاقت نجاحًا كبيرًا على صعيد الانتشار والمردود، بمراكز وقرى محافظة شمال سيناء خلال الفترة المقبلة، منها “مواسم نجوم المسرح الجامعى، وابدأ حلمك، والسينما بين إيديك ومسرح المواجهة، والتجوال، والصوت الذهبى، وورش اكتشاف المواهب..”، وغيرها من المبادرات الثقافية والفنية المتنوعة الهادفة لبناء الإنسان المصرى وترسيخ الهوية.


جاء ذلك خلال كلمتها بالجلسة البرلمانية لأعضاء برلمان الطلائع والشباب والشيوخ بمحافظة شمال سيناء، الذى نظمته الإدارة المركزية للبرلمان والتعليم المدنى بوزارة الشباب والرياضة، وذلك بقاعة المؤتمرات الكبرى بجامعة سيناء فرع العريش، بحضور الدكتور أشرف صبحى، وزير الشباب والرياضة، والدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعى، واللواء هشام آمنة، وزير التنمية المحلية، واللواء محمد عبد الفضيل شوشة محافظ شمال سيناء


وأكدت وزيرة الثقافة أن وزارة الثقافة المصرية لا تدخر جهدًا إزاء تقديم الخدمات الثقافية والفنية لأبناء وأهالى المحافظة، والتوسع فيها لتحقيق أهداف الدولة فى بناء الشخصية الوطنية.


وأثنت على جهود شباب البرلمان إزاء اهتمامهم بقضايا الوطن وتحدياته التنموية، ووصفتهم بأمل ومستقبل مصر المشرق، وهنأتهم على عودة الحياة لطبيعتها وحالة الأمن والأمان التى تشهدها شمال سيناء من جديد.


وفى سؤال لشباب البرلمان حول آليات خطة الوزارة لإعادة أنشطة قصور الثقافة داخل مدن ومراكز وقرى محافظة شمال سيناء بعد الظروف الصعبة والاستثنائية التى مرت بها المحافظة، أوضحت وزيرة الثقافة أن خطة التنمية الثقافية التى تعمل بها الوزارة حالياً، تعتمد على العديد من المحاور المتمثل أهمها فى العمل ضمن منظومة متكاملة بعيدا عن الجُزر المنعزلة، حيث نهتم بضرورة التعاون والتنسيق مع وزارات الدولة الأخرى والتى يمكن من خلالها تقديم الخدمة الثقافية لفئات مجتمعية يصعب على وزارة الثقافة الوصول إليها بسبب عدم وجود قصر ثقافة فى منطقتها، وبالتالى يتم التنسيق دائمًا لتقديم الخدمات الثقافية من خلال مراكز الشباب التابعة لوزارة الشباب والرياضة والمدارس التابعة لوزارة التربية والتعليم، وغيرها من الوزارات، وقدمت وزيرة الثقافة الشكر لوزيرى الشباب والرياضة والتربية والتعليم لجهود تعاونهما البناء فى هذا الصدد، لإحداث التكامل الإيجابى للوصول بالمنتج الثقافى إلى الجمهور أينما وُجد، وهو ما يعود بالنفع على مستهدفات بناء الإنسان المصرى وترسيخ هويته.


وعن جهود وزارة الثقافة داخل محافظة شمال سيناء، أكدت وزيرة الثقافة أهمية الدور الحيوى الذى يقوم به قصر ثقافة العريش كأحد روافد التنوير التى تعتمد عليها وزارة الثقافة لتقديم الخدمات الثقافية والفنية لأهالى المحافظة، حيث لفتت إلى نجاح تنفيذ مبادرة سينما الشعب بالعريش، كونها قد حققت إقبالًا جماهيريًا كبيرًا خلال عيد الفطر، مؤكدة مواصلة هذه الجهود.


كما تطرقت وزيرة الثقافة إلى محور آخر، وهو التأكيد على حرص الوزارة على استدامة الأنشطة الثقافية والفنية المقدمة فى إطار بناء الإنسان والذى يتطلب ديمومة تقديم الخدمة وعدم اقتصارها على مناسبات بعينها، وكذلك إلى محورية الدور التنموى الذى تنتهجه وزارة الثقافة المتمثل فى الارتقاء بالذائقة المعرفية والإبداعية لأبنائنا بالشكل الذى يجعلهم أكثر قدرة على تقييم الفن الجيد من الرديء وصقل قدراتهم إزاء انتقاء الرسالة المستهدفة من المضامين المتعددة التى يتعرضون لها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى