اخبار وثقافة

صنع الله إبراهيم يتعرض لكسر فى مفصل الحوض

ثقافة أول اثنين:


تعرض الكاتب الكبير صنع الله إبراهيم لوعكة صحية، بسبب كسر فى مفصل الحوض، حسب ما أعلن الكاتب شريف جاد على صفحته الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعى، حيث قال: “كاتبنا الكبير أستاذ صُنع الله إبراهيم أصيب بكسر فى مفصل الحوض إثر سقوطه بمنزله، وأجرى جراحة صعبة مرت بسلام وبعد فترة عصيبة من العلاج بدأ الجلوس على الكمبيوتر”.


صنع الله إبراهيم من مواليد القاهرة 1937، وهو روائى مصرى ومن أكثر الكتاب شهرة فى العالم العربى بفضل أعماله ذات النزعات التجريبية، ومنها: نجمة أغسطس، وتلك الرائحة، وبيروت بيروت، وإنسان السد العالى، ووردة، والعمامة والقبعة، والقانون الفرنسى، والتلصص، وذات.


وتتميز أعمال إبراهيم بصلتها وثيقة التشابك مع سيرته من جهة ومع تاريخ مصر السياسى من جهة أخرى، وتعتمد بشكل رئيسى على بناء يمزج السرد التخييلى بالتوثيق، ونال الروائى المصرى عبر مسيرته جوائز عدة؛ أهمها جائزة “ابن رشد للفكر الحر” عام 2004، وجائزة تكريمية نالها عند بلوغه عامه الثمانين قدمت له باسم المثقفين المصريين.


يذكر أن الروائى الكبير صنع الله إبراهيم رفض تسلم جائزة ملتقى الرواية عام 2003، وتذكر عدد من التقارير الصحفية فى ذلك التوقيت، أنه فور انسحاب صنع الله إبراهيم، توجه الفنان فاروق حسنى، وزير الثقافة آنذاك، إلى المنصة ليلقى كلمة قصيرة، واعتذر لأعضاء لجنة التحكيم، مشيدًا بجهدهم كى ينتهوا إلى هذا “الاختيار الجيد”، ونقلت الصحف عن الوزير السابق: “هذه الجائزة لم تمنحها له الوزارة ولا الحكومة، وإنما منحتها لجنة من الأدباء العرب ترأسها الأديب السودانى الكبير الطيب صالح، وهى جائزة استحدثناها فى المجلس الأعلى للثقافة للرواية والشعر العربى”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى