Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار وثقافة

الأربعاء.. داليا عبد الغني تناقش روايتها “تميمة” بمكتبة القاهرة الكبرى

ثقافة أول اثنين:


تنظم مكتبة القاهرة الكبرى بالزمالك في تمام الساعة السادسة مساءً يوم الأربعاء الموافق 21 ديسمبر، 2022م، حفل توقيع رواية “تميمة” للكاتبة الروائية د. داليا مجدي عبد الغني، وهي الرواية الصادرة حديثًا عن الدار العربية اللبنانية للنشر والتوزيع.


يشارك في المناقشة الدكتورة سهير المصادفة، والكاتب الصحفي الدكتور محمد الباز، رئيس مجلسي إدارة وتحرير جريدة الدستور، والكاتب السيناريست مجدي صابر، والكاتب الصحفي شريف عارف، ويدير اللقاء الإعلامية داليا طاهر.


هذا وقد قدم الرواية الكاتب الصحفي محمد الباز، ويقول في المقدمة: “فالمتعة الكاملة لهذه الرواية كما كل روايات داليا مجدي عبد الغني، أن تترك لها نفسك، لا تحاول أن تسبق الأحداث، حتى لا تحرم نفسك من الاكتشاف المدهش لطبائع البشر، وتشابكاتهم النفسية المعقدة.


لا عليك إلا حبس أنفاسك وأنت تتابع ما تسفر عنه الوقائع التي نسجت منها الكاتبة عالم “تميمة” البطلة والرمز، ترقب فقط مفاجآتها التي لا تنتهي للدرجة التي تجعلك لا تتوقف عن القراءة، حتى تكتشف هذا العالم ما خفي منه وما ظهر.


حكاءة ماهرة”… هذه هي داليا مجدي عبد الغنى، تتمسك بأساليب آباء الرواية في السرد، لا تزعج من يقرأها بتهويمات لا نهائية، لكنها لا تدعه في حاله أيضا، فهي تجيد الألعاب الروائية الشيقة، فما يحدث على يديها في مسارات أبطالها لا يمكن أن تتوقعه أبدًا، وما تسوقه اليك من تفاصيل أسطورية ينزع قلبك من مكانه للدرجة التي تشعر به وهو يفارقك من مكانه ثم يعود اليك، لكنه أبدًا لا يعود كما كان.


استيقظت ” تميمة ” مبكرًا في ذلك اليوم، عن أي يوم آخر، فقد كانت في انتظار تلك الإشراقة طيلة الليل، وعندما لاح الصباح شعرت أنها تملك الدنيا بما فيها، وما زاد من روعة ذلك الصباح، قيام جدتها “أمينة هانم” بإهدائها قلادة قديمة صغيرة، وأوصتها بعدم خلعها عن عنقها، أو التفريط فيها مطلقًا، ولكن هل يا تُرى كانت تلك القلادة لمنع الحسد، أم تُراها تحمل سرًا سيتجلى مع الأيام؟!. هكذا بدأت رواية “تميمة”، والتي سنترك للقارئ متعة قراءتها.


أما عن داليا مجدي عبد الغني، مستشار بهيئة النيابة الإدارية، وحاصلة على درجة الدكتوراه في الحقوق عام 2014م، وعضو اتحاد كُتَّاب مصر، وعضو نادي القصة، وعضو الجمعية المصرية للقانون الدولي، وعضو الجمعية المصرية للاقتصاد والإحصاء والتشريع، وسفيرة للنوايا الحسنة منذ عام 2020م.


ولها العديد من المقالات الأسبوعية في الصحف اليومية، والبوابات الإلكترونية، وحازت على العديد من الجوائز التقديرية عن أبحاثها القانونية، ولديها مؤلفات قانونية وأدبية، حيث صدر لها كتاب “النفس البشرية … علامات استفهام وتعجب” عام 2017م، ورواية “الحوت الأزرق” عام 2018م، ورواية “جزيرة بدران” عام 2019م، ورواية “كبسولة الموت”، عام 2020، ورواية “تميمة” هي الإصدار الرابع لها.


 


 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى