اخبار وثقافة

فى ذكرى رحيله.. نوبل عن نيلسون مانديلا: رجل حكيم ناهض الفصل العنصرى

ثقافة أول اثنين:

احتفت جائزة نوبل العالمية، بذكرى رحيل نيلسون مانديلا، الذى رحل عن عالمنا فى مثل هذا اليوم، 5 ديسمبر لعام 2013. 


 


وقالت جائزة نوبل العالمية، فى تغريدة عبر منصة “تويتر”: نتذكر الرجل الحكيم نيلسون مانديلا، الذي عمل من أجل الإنهاء السلمي لنظام الفصل العنصري ووضع الأسس لجنوب إفريقيا ديمقراطية جديدة.


 


ولد نيلسون مانديلا فى 18 يوليو 1918 ورحل  عن 5 ديسمبر 2013، سياسي مناهض لنظام الفصل العنصري في جنوب أفريقيا وثوري شغل منصب رئيس جنوب أفريقيا 1994-1999. كان نيلسون مانديلا أول رئيس من ذوي البشرة السمراء لجنوب أفريقيا، انتخب في أول انتخابات متعددة وممثلة لكل الأعراق. ركزت حكومته على تفكيك إرث نظام الفصل العنصري من خلال التصدي للعنصرية المؤسساتية والفقر وعدم المساواة وتعزيز المصالحة العرقية. سياسيا، هو قومي أفريقي وديمقراطي اشتراكي، شغل منصب رئيس المؤتمر الوطني الأفريقيفي الفترة من 1991 إلى 1997. كما شغل دوليا، منصب الأمين العام لحركة عدم الانحياز 1998-1999.


 


أثارت فترات حياته الكثير من الجدل، وتلقى الكثير من الإشادات الدولية لموقفه المناهض للاستعمار وللفصل العنصري، حيث تلقى أكثر من 250 جائزة، منها جائزة نوبل للسلام 1993 وميدالية الرئاسة الأمريكية للحرية ووسام لينين من الاتحاد السوفييتي. يتمتع مانديلا بالاحترام العميق في العالم عامة وفي جنوب أفريقيا خاصة، حيث غالباً ما يشار إليه باسمه في عشيرته ماديبا أو تاتا ، وفي كثير من الأحيان يوصف بأنه أبو الأمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى