اخبار وثقافة

كندا فى المونديال.. “كنتا” من مستعمرة فرنسا الجديدة إلى الدولة الموحدة

ثقافة أول اثنين:

انطلقت مباراة المنتخب الكندي مع نظيره المغربى حيث يخوض لقاءه الأخير في كأس العالم بعدما ودع المسابقة رسميا بعد الخسارتين اللتين مني بهما على يد كل من بلجيكا وكرواتيا، على الترتيب، إذ يدخل مواجهته أمام نظيره المغربى للتاريخ ومن أجل حفظ ماء الوجه، وتحقيق فوزا معنويا الأول في تاريخ المنتخب الشمال أمريكى في تاريخ مشاركته في المونديال.


 


تعود كلمة كندا في الأصل إلى كنتا، وهي كلمة ترجع إلى لغة الإيروكواس في سانت لورانس وتعني قرية أو مستوطنة ففي عام 1535، استخدم السكان الأصليون لمنطقة مدينة كيبك الحالية هذه الكلمة لإرشاد المستكشف الفرنسي جاك كارتييه إلى قرية ستاداكونا ثم استخدم كارتييه فيما بعد كلمة كندا ليس للإشارة لتلك القرية بعينها فقط، بل ولكامل المنطقة التي تقع تحت حكم الزعيم دوناكونا (زعيم قرية ستاداكونا) وبحلول عام 1545، أصبحت جميع الكتب والخرائط الأوروبية تشير إلى تلك المنطقة المستكشفة باسم كندا.


 


في القرن السابع عشر وبدايات القرن الثامن عشر، أطلق الاسم كندا على شطر من فرنسا الجديدة والذي يقع بمحاذاة نهر سانت لورانس وعلى السواحل الشمالية للبحيرات العظمى، انقسمت هذه المنطقة فيما بعد إلى مستعمرتين بريطانيتين هما كندا العليا وكندا السفلى.


 


أعيد توحيدهما كمقاطعة كندا عام 1841، ومع تشكيل الاتحاد الكونفيدارلي عام 1867، تم إطلاق الاسم كندا اسماً رسمياً للدولة الجديدة، بينما اختير لقب دومينيون كلقب للدولة (من المزمور 72:8) ومع اتساع الحكم الذاتي لكندا عن المملكة المتحدة، استخدمت الحكومة الكندية اسم كندا في مستندات الدولة والمعاهدات الدولية بشكل متزايد وتجلى هذا التغيير في إعادة تسمية العطلة الوطنية من يوم الدومينيون إلى يوم كندا عام 1982.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى