Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
اخبار وثقافة

صدر حديثًا.. مستقبل السوشيال ميديا لـ هند بدارى عن هيئة الكتاب

ثقافة أول اثنين:


صدر حديثًا عن الهيئة المصرية العامة للكتاب، ضمن سلسلة دنيا العلم كتاب “مستقبل السوشيال ميديا وتأثيرها على وسائل الإعلام التقليدية بالتطبيق على أزمة كورونا” للدكتورة هند بداري.


يبحث الكتاب فى نشأة مواقع التواصل الاجتماعى وتطورها ووظائفها وإشكالياتها الراهنة، محاولا رسم سيناريوهات لمستقبل السوشيال ميديا وتأثيرها على وسائل الإعلام التقليدية، بالتطبيق على أزمة “كورونا” فى ضوء التراث العلمى السابق من كتب وبحوث ومؤتمرات علمية وتوقعات الخبراء والمتخصصين، ورؤية المؤلفة من خلال تجربتها الميدانية الإعلامية.


كما ارتكزت السيناريوهات على أساس دراسة كيفية من حيث التكنيك المستخدم؛ سواء فى التأصيل التاريخى الثقافى النظرى أو تطبيقاته الميدانية، فهى تعتمد على المقابلات الكيفية المتعمقة شبه المقننة والتحليل الكيفي، بناء على تفسير الباحثة لمفاهيم لا يمكن التعامل الإحصائى معها.. فالبيانات المجموعة من المقابلات تم تحليلها وتحتوى حقائق وآراء ومعلومات ربما تكون جديدة، ولكن يتم الاستنتاج منها وتوصيفها بدلًا من التعامل معها عدديًا أو كميًا.


 


 


وقد استخدمت الباحثة فى تجميع آراء ومعلومات الخبراء الأكاديميين والممارسين عدة أدوات، منها: المقابلة المقننة التى يتم تحديد خطواتها وإجراءاتها والأسئلة الخاصة بها مسبقا بشكل منظم، وعادة تستخدم فى استمارات المقابلة المقننة الأسئلة المغلقة والمفتوحة لكشف الغموض ومعرفة الأسباب والدوافع.


والمقابلة شبه المقتنة التى تتميز بالمرونة فى المقابلة وتوجيه الأسئلة والحوار فى إطار الخطوط والأهداف العامة لتنظيم المقابلة، وتترك للمبحوث الحرية فى التعبير عن آراءه وأفكاره ومعتقداته.


 


الكتاب يقـدم “دراسة علميـة” مهمـة عـن وسائل التواصل الاجتماعـى وتأثيرها على الإعلام التقليـدى – وهـو يؤكـد مـا ذهبت إليـه سلسلة “دنيـا الـعلـم”، مـن عـدم الاقتصـار علـى العلـوم الطبيعيـة، كمـا يـوحـى اسـمها: دنيـا الـعلـم، وعلاقـة العلـم بالدنيا.


لقـد صـارت وسائل الاتصال الاجتماعى والسوشيال ميديا موضوعـا مـهـمـا فـى كـل بيـت، وعظـم تأثيرهـا فـى المجتمعات كلها، إيجابـا وسلبا، وكلاهمـا كبيـر، ومـن هنـا تـأتـى أهميـة هـذه الدراسة التفصيلية، المزودة بالمراجع والنماذج، والمركزة علـى أكثـر مـا يشـغل العالـم الـيـوم: جائحـة كورونـا وكيـف تغطى فى السوشيال ميديا.


واستكمالاً لهـذه النوعيـة مـن البحـوث العلميـة مجتمعيـة الطابع، قدمت المؤلفة استمارة لاستبيان آراء الخبراء، مع قائمة بأسمائهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى