اخبار وثقافة

معرض إسبانى يكشف العلاقة بين بابلو بيكاسو وكوكو شانيل.. عملا فى فرقة باليه

ثقافة أول اثنين:


يكشف معرض جديد في إسبانيا عن العلاقة الوثيقة بين نجم الفن التكعيبي بابلو بيكاسو والسيدة ذائعة الصينت في عالم الأزياء “كوكو شانيل” ويسلط العرض في متحف Thyssen-Bornemisza في مدريد الضوء على أعمال عملاقين مبدعين من القرن العشرين جنبًا إلى جنب، ويوضح كيف أصبح فن بيكاسو مغرما بأفكار المصممة الخاصة بالملمس والشكل.


وتقول هيلين فولجينس مديرة Patrimoine Chanel:”انخرطت شانيل وبيكاسو في حياتهما المكرّسة بالكامل للإبداع، ولا تزال لمساتهما معاصرة” وتضيف: “الفنانون في عصرهم استوعبوا روح عصرهم ونفذوا ثورات جمالية عكست التحولات العميقة في المجتمع”.


وتواصلت شانيل مع الفنان الإسباني وزوجته في ذلك الوقت الراقصة أولجا خوخلوفا عندما شارك بيكاسو في باليه سيرج دياجيليف، وتعاون مع مجموعات أزياء.


ووفقًا ليورو نيوز فإن تعاون كوكو شانيل مع بيكاسو كانت حقًا “بوابة دخولها إلى عالم الفن في ربيع عام 1917“.


وعمل الفنان ومصمم الأزياء الإسباني وكوكو شانيل سويًا في مناسبتين، مع الفنان السريالي جان كوكتو، أولاً ، عملا على “أنتيجون” ، وهو تعديل حديث لمسرحية كوكتو أوف سوفوكليس، والتي عُرضت لأول مرة في باريس عام 1922 حيث تم إنشاء مجموعات وأقنعة المسرحية بواسطة بيكاسو وأزيائها من شانيل، ثم عملا معًا في فرقة الباليه الروسية سيرج دياجيليف “Le Train Bleu” في عام 1924.


بيكاسو وكوكو شانيل


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى